خلال أكثر من ١٢ عامًا ، في فترة إحرافها واجهت كريس سايبورغ، بضع لحظات من الشدائد ، ولكن فازت بثمانية عشرة معركة متتالية دون هزيمة ، وفازت ١٦ معركة بالضربة القاضية ، مع ٩ مرات في الجولة الأولى. وعرفت كريس سايبورغ على أنها أعظم [وأسوأ] فنانة القتال المختلطة في كل العصور ، و فازت بلقب UFC عندما هزمت تونيا إيفينجر عبر الضربة القاضية الفنية في يوليو.

يختتم UFC عام ٢٠١٧ ب UFC 219 في حلبة T-Mobile في لاس فيجاس في ٣٠ ديسمبر. في الحدث الرئيسي “الدفع لكل عرض” ، كريس سايبورغ ، بطلة وزن الريشة للسيدات UFC ، تواجه هولي هولم ، البطلة السابقة للسيدات UFC.

دانا وايت رئيس UFC قال مؤخرًا في برنامج فوكس سبورت، إذا نجحت هولي هولم في التغلب على كريس سايبورغ ، فستكون أعظم مقاتلة في رياضة قتال في كل العصور ، لأن هولي هولم فازت ١٣ لقبا في بطولة الملاكمة ، بطلة الكيك بوكسينغ لعدة مرات ، و فازت على روندا روسي (التي كانت تعتبر حينئذ “بلا هزيمة”) لتعتبر بطلة العالم في UFC.

وقالت كريس سايبورغ في مقابلة حصرية مع ذا سبورتس جورنال: “ليس لدي أي تعليق على ما قاله دانا ، لكن الأمر سيكون شيئًا مشوقا لسماع دانا وايت يناديني بأنها أعظم مقاتلة في رياضة القتال على الإطلاق.”

تريبل إتش، نائب الرئيس التنفيذي للموهبة و الأحداث المباشرة و الإبداع في WWE، قال عدة مرات علنًا إنه يجري محادثات مع روندا راوسي لتوقيعها في WWE. سايبورغ قاتلة روندا بعنف في تلك المبارة، وهي جاهزة لقتالها في WWE.

“أعتقد أن الجميع يقاتلون من أجل أسبابهم الخاصة. بالنسبة إلى روندا ، لم تكن ترغب في خوض هذه المعركة. لن أعرف أبداً أسبابها. إذا تقاعدت من فنون القتالية المختلطة، سوف يستمتع المشجعين بهذه المعركة حتى لو WWE.

“لم أختر المعارك أبداً ، لكن كل عشاق فنون القتالية المختلطة يريدون دائمًا أن أقاتل روندا.”

“أنا مهتمة بذهاب إلى WWE بعد انتهاء عملي في فنون القتالية المختلطة. أحب أن أكون شريكتا مع غابي جارسيا في القتال ”

في وقت سابق من هذا الشهر ، صنعت ساشا بانكس وأليكسا بليس من WWE التاريخ مع أول مباراة مصارعة نسائية في أبو ظبي. لم يسبق لأي مقاتلة من فنون القتالية المختلطة على مستوى العالم أن تخوض اللقب الشرق الأوسط من قبل ، و سايبورغ التي كانت في أبوظبي سفيراً لحدث Brave في مارس من هذا العام ، ترغب في مساعدة النساء و الرياضة الرائدة في الشرق الأوسط. .

“أحب أن أشجع النساء متابعة أهدافهن وأحلامهن. لقد استمتعت كثيراً بوقتي في الإمارات و أحب أن أحصل على فرصة للعودة إلى البلاد ومساعدة النساء في رياضة القتال. يشرفني أن أكون أول امرأة تقاتل في الشرق الأوسط ، ولكن هناك العديد من النساء المسلمات الموهوبات اللاتي يستحقن هذه المرتبة الرائدة. إن شاء الله سيأتي هذا اليوم “.

رياضة فنون القتالية المختلطة لديها شعبية كبيرة في شرق الأوسط ، ولكن ليس هناك مروجين محليين محترفين في المنطقة ، لم يتواجد مصدر للإيرادات [حقوق التلفزيون والبوابة].

“ثقافة دبي والشرق الأوسط فريدة عندما يتعلق الأمر بالفعاليات المباشرة. تختلف ثقافة الدفع مقابل التذكرة عن البلدان الأخرى. ولكي تنمو الرياضة ، يجب أن يكون المروجون فعالين للثقافة في المنطقة، و يشجعون الجمهور في مشاهدة التلفزيون أو مصادر الدخل الأخرى لترقية مستوى المحتوى الذي ينتجونه و يجعلون مربحًا. ”

وزن سايبورغ عندما ليست جاهزة للقتال حوالي 175 رطل. الوصول إلى الوزن المطلوب مهمة صعبة. أجبرتها قسوة تخفيض وزن سايبورغ على توظيف اختصاصي تغذية بدوام كامل في جورج لوكهارت سابقًا والآن أعادت روب إيمرسون [اختصاصي التغذية القديم] لهذه المعركة ، حتى أنها أخذت حبوب منع الحمل في معارك الماضية للمساعدة في احتباس السوائل التي ساعدتها في خفض الوزن.

“قطع الوزن لدي يسير بشكل جيد ، لقد قمت بدمج تطبيق جديد في iPhone يسمى Better Human ، مما ساعدني حقًا على تتبع العناصر الغذائية بشكل أفضل. لقد أعادت مدرب التغذية روب إيمرسون للمعركة. أشعر بالسرعة والقوة ويجب أن يكون خفض الوزن سلسًا. سوف أبدأ الأمر من الليلة لأكون جاهزة لقياس الوزن ما قبل المعركة. ”

هولي هولم من أفضل الناخبات في فنون القتالية المختلطة للسيدات ، ما هي الإستراتيجية التي ستقوم بها سايبورغ ، هل ستدخل الحلبة بالقوة و العدوانية ضد هولم أو هل ستقاتل بطريقة محسوبة أكثر؟

“إذا أرادت هولي الفوز بالحزام ، فعليها أخذها من البطلة. إذا أرادت الهروب لمدة ٢٥ دقيقة ، فلدي الكثير من الطرق التي يمكنني إنهاء بها القتال. انا قادرة على المصارعة ، جيو جيتسو البرازيلي ، الملاكمة التايلاندية ، و الملاكمة. سأكون صبورة و أجد طريقة للفوز “.

إذا كان سايبورغ منتصراً ضد “ابنة الداعية” التي تتصدر هذه الفئة من الوزن ، فإن سايبورغ تقول إنها “مدين” لميغان أندرسون في معركة في فئة ١٤٥ رطل و ليس مهتمًا بمحاربة أماندا نونيس إلى بعد ذلك ، لأنه يتعين عليها الفوز بلقب في فئة الوزن الجديد.

أماندا نونيس هي التي تركت فئة ١٤٥ رطلاً. و أنا بطلة هذه الفئة. أنا سعيدة لأرى أنثى برازيلية أخرى بطلة للعالم في فئة ١٣٥ واحترامها لذلك. إذا أرادت العودة إلى فئة وزن الريشة ، أعتقد أن ذلك سيساعد على إيجاد المنافسة في الفئة.

“أعتقد أنه بمجرد قتالها في فئة ١٤٥ يمكنها العودة إلى تصنيف هذه الفئة. أنا مدينه بميغان أندرسون في معركة في فئة ١٤٥ رطل ، ومن أجل بناء رياضة حقيقية نحتاج إلى احترام التصنيف العالمي ، لا يمكنني الاستمرار في القتال مع الفتيات اللائي يصعدن من فئة ١٣٥ كمنافسة رقم واحد”.

ارتدت هولي هولم من سلسلة هزائم في ثلاث مباريات متتالية و بضربة رأس مذهلة في يونيو ضد بيتي كوري، ومع عدم وجود متنافسين في فئة ١٤٥ رطل، تحصل على فرصة لزعزعة الصعاب مرة أخرى وتصبح أول سيدة تتوج بطلة لفئتين من الوزن في UFC. وفقا لدانا وايت، أصبحت “أصبحت أعظم مقاتلة في فئة السيدات في بطولة فنون القتالية المختلطة”.

يعد بأن يكون عرضًا مهاريا رائعًا لهولي هولم وقوة الجسدية لكريس سايبورغ، وستكون هذه المعركة أنيقة جحيمًا.

NO COMMENTS

You must be logged in to post a comment Login

أضف تعليقاً

To Top